اشترى مغني الراب المغربي منزل مغنية موسيقى البوب الأميركية بمنطقة كالاباساس القريبة من لوس آنجلوس الأميركية مقابل 3.3 مليون دولار.

وحسب النسخة المغاربية من “هافينغتون بوست”، فإن المغنية التي تبلغ من العمر 23 عاماً، قررت نهاية إبريل/نيسان 2016 بيع منزلها؛ بسبب الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها هناك من معجبيها.

وبني المنزل على مساحة 1.25 هكتاراً، يتكون من 5 غرف و6 حمامات وحوض سباحة ومنتجع صحي، إضافة إلى دار للضيافة، وفرن خاص بالبيتزا وموقف السيارات يتسع لـ 10 سيارات.

ومن الصدف أن المنزل الذي اشتراه فرينش مونتانا، يوجد على مقربة من صديقته القديمة الأخت الكبيرة لكيم كارديشيان، بالإضافة إلى منزل ليدي غاغا والممثلة وعارضة الأزياء الأميركية السابقة كاميرون دياز، والممثل الآخر ويل سميث.

يُذكر أن فرينش مونتانا، هو مغني راب مغربي، ولد بالعاصم الرباط سنة 1984، وهاجر إلى الولايات المتحدة الأميركية وهو في سن الـ 13 ليتعلم الإنكليزية بالمدرسة في نيويورك، حيث بدأ مسيرته الفنية، وقد أنتج الكثير من أغاني الراب المشتركة مع أيكون ونيكي ميناج وآخرين.

12345فرينش مونتانافرينش مونتانافرينش مونتانافرينش مونتانا

ruethegreat

عنجد فرينش مونتانا دروحه يزغرت هههههههههههه https://t.co/P1AccYFVXh

fanewsmaroc

فيديو.. فرينش مونتانا أغنية للصحراء المغربية https://t.co/MM9MR7Ix1L
أعجبنى (0)لم يعجبنى(0)