أثار منشور للفنان الشاب جدالا واسعا لما تضمنه من لغة الخضوع والعبودية.

فقد كتب الفنان سعد المجرّد، منشورا مهنئاً فيه إبن ، بعيد ميلاده، قائلا: (لصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن بمناسبة عيد ميلادكم يتقدم لكم ابن هذا البلد خادمكم سعد لمجرد بأحر آيات التبريك والتهاني. ونسأل الله العليّ القدير أن يجعلكم فخراً وملاذاً لمغربنا الحبيب وأن يجعلكم خير شباب هذه الأمّة وأن يحرسكم بعينه التي لا تنام).

واستغرب البعض استخدامه لكلمة “خادمكم” في هذا العصر الذي نعيشه حيث تم الغاء العبودية واصبحت من مخلفات الماضي فيما اعتبرها البعض كلمة عادية لا تعني العبودية انما الاحترام والتقدير للعرش المغربي

2

أعجبنى (0)لم يعجبنى(0)